منتدى صندوق الأوبك للتنمية الدولية OPEC يعزز أواصر التعاون ويوفر حلول لتحديات التنمية العالمية

فيينا, 27 يونيو / حزيران 2024 /PRNewswire/ —  اختُتمت اليوم فعاليات المنتدى الثالث لصندوق الأوبك للتنمية الدولية في فيينا OPEC، وهو حدث يهدف للتعاون العالمي بين دول الجنوب، بتعهدات راسخة وتوقيع مشاريع جديدة واتفاقيات شراكة. وتعهد الشركاء بمواجهة قضايا التنمية العالمية الملحة مثل تغير المناخ والأمن الغذائي والتحول في مجال الطاقة، وتسريع وتيرة التقدم نحو تحقيق خطة التنمية المستدامة لعام 2030.

  OPEC Fund President Dr. Abdulhamid Alkhalifa at the opening of the Development Forum

جذب المنتدى، الذي استضافه صندوق الأوبك للتنمية الدولية OPEC، أكثر من 350 شريكًا تنمويًا من القطاعين العام والخاص، ناقشوا موضوعات ملحة مثل تعزيز المؤسسات وتطوير البنية التحتية الذكية وبناء القدرات البشرية. وانطلاقاً من التركيز على تحقيق نتائج ملموسة، أعلن صندوق الأوبك OPEC عن تمويلات جديدة بقيمة 605 مليون دولار أمريكي تمت الموافقة عليها من قبل مجلس إدارته.

كما احتفلت مؤسسة الأوبك بالذكرى 25 لعملياتها في القطاع الخاص، وافتتحت مقرها الرئيسي الموسع في فيينا، وذلك بعد تجديد قصر Colloredo-Mannsfeld على طريق Ringstrasse التاريخي.

ومن جانبه، قال السيد Abdulhamid Alkhalifa، رئيس صندوق الأوبك للتنمية الدولية OPEC: “لقد أرست جهودنا المشتركة في هذا المنتدى الأساس لمبادرات مؤثرة من شأنها أن تدفع عجلة التقدم في معالجة التحديات العالمية. إن التعاون والابتكار هما مفتاح نجاحنا. ونحن ملتزمون بتحويل الخطط إلى أفعال وتقديم حلول فعالة مع البلدان الشريكة لنا”.

شهد أسبوع الفعاليات رفيعة المستوى توقيعات وإعلانات جديدة، بما في ذلك:

شراكات لتحقيق الأمن الغذائي العالمي ومجابهة آثار تغير المناخ:

  أعلن كل من صندوق الأوبك للتنمية الدولية OPEC وبرنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة (WFP) عن إنشاء منشأة للأمن الغذائي والتكيف مع التغير المناخي تابعة تكون تابعة لصندوق الأوبك OPEC، وذلك من أجل تعزيز أنظمة الغذاء القادرة على الصمود أمام المناخ وتحسين الأمن الغذائي في أكثر المناطق ضعفًا بالعالم. يتم تقديم منحة أولية للمنشأة بقيمة 3 مليون دولار أمريكي من صندوق الأوبك للتنمية الدولية OPEC بهدف تحفيز استثمارات بقيمة 500 مليون دولار أمريكي بحلول عام 2030، وستبدأ بمبادرات رائدة في منطقة إفريقيا جنوب الصحراء.

  وقد وقع صندوق الأوبك للتنمية الدولية OPEC والصندوق الدولي للتنمية الزراعية (IFAD) اتفاقية تعاون لتوسيع شراكتهما وتعزيز التمويل المشترك للمشاريع التي تعزز الأمن الغذائي ومجابهة آثار تغير المناخ وتقديم الدعم الأساسي لصغار المزارعين.

دعم مجابهة آثار تغير المناخ والتحول العالمي للطاقة 

  قدم صندوق الأوبك للتنمية الدولية OPEC منحة بقيمة 200,000 دولار أمريكي إلى سيراليون لإنشاء مركز لتمويل المناخ والابتكار في مجال الطاقة. كما عقدت حلقة نقاشية بمشاركة الرئيس السيراليوني، السيدJulius Maada Bio، وممثلين عن مجتمع التنمية الدولي بهدف تعبئة الاستثمارات في مجال الطاقة المتجددة والاستثمارات الزراعية في البلاد. هذا وقد أعلن صندوق الأوبك للتنمية الدولية OPEC أيضًا عن نيته تخصيص 250 مليون دولار أمريكي حتى عام 2030 لدعم المشاريع المخطط لها في مجالات توليد الطاقة والتحول في مجال الطاقة والأمن الغذائي في سيراليون.

  دخل صندوق الأوبك للتنمية الدولية OPEC والمملكة العربية السعودية، الدولة العضو فيه، والصومال في اتفاقية ثلاثية تهدف إلى تخفيف عبء ديون الصومال المستحقة لصندوق الأوبك OPEC واستئناف عمليات التمويل في البلاد. وتأتي هذه المعاملة انسجامًا مع مبادرة البلدان الفقيرة المثقلة بالديون (HIPC) المعززة التي ينفذها صندوق النقد الدولي IMF والبنك الدولي، وتتابع التقدم الذي أحرزته الصومال مؤخرًا في تخفيف أعبائها المالية. وحرصت المملكة العربية السعودية على تقديم قرض تمويلي مؤقت يسمح للصومال بتسوية المتأخرات المستحقة عليه. وفي الوقت نفسه، وافق صندوق OPEC على قرض بقيمة 36 مليون دولار أمريكي. كما ستدعم منحتان منفصلتان يبلغ مجموعهما 6.06 مليون دولار عملية تنفيذ المشاريع بالتنسيق مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP).

  وعقد صندوق الأوبك للتنمية الدولية OPEC اتفاقية تعاون مع منظمة دول شرق الكاريبي (OESC)، وهي هيئة حكومية مكرسة لتعزيز التنمية المستدامة. تهدف الشراكة إلى دعم أواصر التعاون لتعزيز التنمية المستدامة والصمود المناخي في منطقة شرق الكاريبي. هذا وقد انضمت كل من الوكالة الدولية للطاقة المتجددة (IRENA) والمصرف العربي للتنمية الاقتصادية في أفريقيا (BADEA) إلى مركز تمويل المناخ والابتكار في مجال الطاقة التابع لصندوق الأوبك OPEC، والذي يعمل على إطلاق الاستثمارات على نطاق واسع لتسريع عملية التحول في مجال الطاقة مع التركيز بشكل خاص على توفير حلول للطهي النظيف في البلدان منخفضة الدخل. كما أن المركز يضم أيضًا كلاً من منظمة SEforALL ومنظمة UNIDO.

تعزيز الالتزام تجاه منطقة آسيا الوسطى: 

  عزز صندوق الأوبك للتنمية الدولية OPEC التزامه تجاه منطقة آسيا الوسطى من خلال توقيع اتفاقيات إطارية للشراكة الدولية مع كل من تركمانستان وكازاخستان، وتحدد هذه الاتفاقيات خارطة طريق لمدة خمس سنوات لمجالات التعاون على غرار تطوير البنية التحتية والتحول في مجال الطاقة والتكامل الإقليمي. كما وقع صندوق الأوبك للتنمية الدولية OPEC مذكرة تمويل إطارية مع طاجيكستان للحصول على دعم بقيمة 100 مليون دولار أمريكي للمشاركة في تمويل مشروع محطة Rogun للطاقة الكهرومائية، المصممة لتعزيز قدرة طاجيكستان على إنتاج الطاقة المتجددة.

تحفيز القطاع الخاص من أجل التنمية:

  وقع صندوق الأوبك للتنمية الدولية OPEC اتفاقية قرض بقيمة 25 مليون دولار أمريكي مع بنك Nepal’s Global IME لزيادة فرص حصول المؤسسات متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة على التمويل، بما في ذلك المشاريع التي تملكها النساء، وكذلك المشاريع الواعية بمخاطر المناخ.

  كما وقع صندوق الأوبك للتنمية الدولية OPEC وبنك Saudi Eximbank السعودي مذكرة تفاهم لتعميق أواصر التعاون في الدول الشريكة.

  استضاف صندوق الأوبك للتنمية الدولية OPEC في الرابع والعشرين من يونيو فعالية للاحتفال بالذكرى 25 لعملياته في القطاع الخاص. وقد ساهم القطاع الخاص، من خلال أكثر من 600 مشروع بإجمالي التزامات تجاوزت 10.5 مليار دولار أمريكي حتى الآن، بشكل مباشر في تحقيق الأثر التنموي لصندوق الأوبك للتنمية الدولية OPEC في أكثر من 70 دولة حول العالم.

عقد صندوق الأوبك للتنمية الدولية OPEC أيضًا اتفاقيات تعاون مع الدول الأعضاء، بما في ذلك المملكة العربية السعودية لتوسيع آفاق التعاون بين الطرفين، ودولة الإمارات العربية المتحدة للتعاون مع منظمة القمة العالمية للحكومات، وهي منظمة فكرية عالمية تهدف إلى صياغة مستقبل الحكومات وتنظم قمة سنوية للقيادات العالمية.

نبذة عن صندوق الأوبك للتنمية الدولية OPEC

صندوق الأوبك للتنمية الدولية (OPEC Fund) هو المؤسسة الإنمائية الوحيدة المفوّضة عالميًا لتقديم التمويل من الدول الأعضاء فيها إلى الدول غير الأعضاء. وتعمل المؤسسة بالتعاون مع شركائها من الدول النامية ومجتمع التنمية الدولي لتحفيز النمو الاقتصادي والتقدّم الاجتماعي في الدول ذات الدخل المنخفض والمتوسط في جميع أنحاء العالم. وقد تأسس صندوق الأوبك للتنمية الدولية OPEC في عام 1976 بغرض تحقيق هدف متميّز وهو: تعزيز جهود التنمية، وتطوير المجتمعات، وتمكين الشعوب. وذلك من خلال التركيز على تمويل المشروعات التي تلبّي الاحتياجات الأساسية مثل الغذاء والطاقة والبنية التحتية والتوظيف خاصّة فيما يتعلق بالمؤسسات (الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغيرة)، والمياه النظيفة والصرف الصحي، والرعاية الصحية والتعليم. وقد خصّص صندوق الأوبك للتنمية الدولية OPEC حتى الآن ما يقرب من 27 مليار دولار أمريكي لدعم مشروعات التنمية في أكثر من 125 دولة، بتكلفة إجمالية تقدر بأكثر من 200 مليار دولار أمريكي. وحصل صندوق الأوبك للتنمية الدولية OPEC على تصنيف فوق الممتاز AA+/ بتوقعات مستقرة من قبل مؤسسة Fitch للتصنيف المالي وتصنيف ممتاز AA+/ بتوقعات إيجابية من قبل وكالة S&P. وتتمثل رؤية الصندوق في المساهمة في إيجاد عالم تكون فيه التنمية المستدامة واقعًا يعيشه الجميع دون استثناء.

للتواصل: 

Basak Pamir

هاتف رقم: 43151564174+

B.Pamir@opecfund.org

الصورة – https://mma.prnewswire.com/media/2449170/OPEC_Fund_1.jpg
الصورة – https://mma.prnewswire.com/media/2449171/OPEC_Fund_2.jpg
الصورة – https://mma.prnewswire.com/media/2449172/OPEC_Fund_3.jpg
الصورة – https://mma.prnewswire.com/media/2449173/OPEC_Fund_4.jpg
الصورة – https://mma.prnewswire.com/media/2449174/OPEC_Fund_5.jpg
الشعار – https://mma.prnewswire.com/media/1899865/OPEC_Fund_Logo.jpg

WFP Executive Director, Cindy McCain and OPEC Fund President Abdulhamid Alkhalifa

 

Alvaro Lario, President of IFAD and OPEC Fund President Abdulhamid Alkhalifa
Chief Executive Officer of Global IME Bank, Ratna Raj Bajracharya and OPEC Fund President Abdulhamid Alkhalifa

 

Tajikistan Finance Minister Faiziddin Qahhorzoda and OPEC Fund President Abdulhamid Alkhalifa

 

OPEC Fund for International Development Logo

Cision View original content:https://www.prnewswire.com/ae/ar/news-releases/u0645u0646u062Au062Fu0649u002Du0635u0646u062Fu0648u0642u002Du0627u0644u0623u0648u0628u0643u002Du0644u0644u062Au0646u0645u064Au0629u002Du0627-302184935.html